أزمات صحية تهدد حياتك جراء إدمان «هاتفك الذكي»

لم يعد استخدام الهواتف الذكية قاصرا على التواصل مع الآخرين فقط، فقد تستخدمه في تصفح المواقع المختلفة، ومتابعة أعمالك ومشاهدة الأفلام والمسلسلات، وإذا وجدت أنك لا تترك هاتفك الذكى من يدك، فأنت تعانى إدمان الهواتف الذكية.

ويتسبب إدمان الهواتف في وجود بعض الأعراض الضارة التي تؤثر على صحتك، وترصد «فيتو» تلك الأعراض:

1 – التهاب الأوتار

يحدث ذلك في أوتار أصابع يدك نتيجة الكتابة المستمرة، والانتقال بين التطبيقات، فتجد بعد فترة ألما في أصابع يديك نتيجة الكتابة المستمرة قد تصل إلى حد التشنج أو التنميل، فعند شعورك بالألم قم بغلق هاتفك قليلًا وعمل تمارين بفتح وغلق اليدين وتحريك الأصابع.

2 – ألم الرقبة

أثبتت دراسة بريطانية أن 84% من الشباب من 18 إلى 24 عاما يعانون آلام الرقبة نتيجة الوضعية الخاطئة وثنيها لمدة طويلة أثناء استخدام الهواتف الذكية، لذا تذكر رفع الهاتف وجعله في مستوى بصرك وليس العكس، مع عمل تمارين لرقبتك وإراحتها لبعض الوقت.

3 – قلة النوم

الهواتف الذكية تسبب قلة النوم، خاصة عند وضعها بجانبك أثناء النوم، حيث أثبتت دراسة أجرتها جامعة ستانفورد أن 75% من الطلبة يعانون قلة النوم نتيجة اصطحاب هواتفهم الذكية أثناء النوم، فيتسبب الضوء المنبعث من الهاتف في التأثير على مادة «الميلاتونين» مما يؤدى إلى قلة النوم.

4 – ضعف السمع

استخدام السماعات لفترات طويلة، والاستماع إلى الأغانى مع ارتفاع الصوت يؤدى إلى ضعف السمع مع الوقت، فعند تجربة سماع أغان ثم نزعها ومحاولة الاستماع إلى الأشياء ستجد أن أذنيك لا تستطيعان التقاط الأصوات بشكل جيد نتيجة الاعتياد على الأصوات العالية بسبب السماعات.

5- الاهتزازات الوهمية

كثرة استخدام الهواتف الذكية تجعلك تشعر طوال الوقت أن هاتفك يرن، وتشعر بوجود اهتزازات وهمية بوصول رسالة نصية أو رسالة من أحد التطبيقات، وعلاج هذه الظاهرة يتم من خلال أولًا بإغلاق خاصية الاهتزاز بالهاتف، ومقاومة رغبتك في فحص هاتفك المحمول كل 5 دقائق.

6 – ضعف البصر

يؤدى التحديق بشكل مستمر في هاتفك الذكى إلى ضعف البصر وجفاف العين وإجهادها، وتؤدى هذه الأشياء إلى حدوث صداع قوى، لذا حاول تكبير خط الهاتف حتى تساعد العين على الرؤية بسهولة دون بذل مجهود كبير في قراءة النصوص الصغيرة

تعليقات الزوار
Loading...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافق المزيد