مكملات طبيعية على المرأة تناولها بعد سن الأربعين

بقلم د. مبارك أجروض

لا يخفى الدور الرئيس الذي تلعبه الفيتامينات والمغذيات في تحسين الصحة العامة والحفاظ عليها، خاصة بعد بلوغ سن الأربعين التي تحتاج المرأة، فوق هذه السن، إلى تناول بعض الفيتامينات الإضافية.التي تحسين الصحة العامة وتحافظ عليها، خاصة بعد بلوغ سن الأربعين كما سبق ذكره، ومن المحتمل أن الجسم لا يعمل بنفس الطريقة في سن الأربعين وما بعده كما كان في العشرين.

وغير خاف هنا أن الجسم يخضع لعدة تغييرات من بينها:

ـ تأثر كتلة العضلات
ـ زيادة الوزن بشكل أسرع
ـ احتمال التعرض لخطر الإصابة بالأمراض المزمنة.

وفي حين أنه من الضروري والمهم دائمًا تناول الطعام الصحي والمفيد، مهما كانت المرحلة العمرية، فإنه يصبح ضروريًا بشكل خاص حول سن 40 لأن هذا هو الوقت الذي تبدأ فيه القواعد في التغيير (للجسم عامة وعملية الأيض بشكل خاص).

ولقد أوضح الدكتور كوستاف جوها، رئيس قسم البحث والتطوير في مختبرات SkinKraft الهندية، بأن هناك ستة مكملات طبيعية يجب على النساء البدء في تناولها عند بلوغهن الأربعين من العمر، وتشمل قائمة الفيتامينات التي يوصي الخبراء بأن تحرص المرأة بعد سن الأربعين على تناولها:

* مكمل البوتاسيوم

وفقا للدراسات، يقلل تناول النساء بعد سن اليأس لكميات أكبر من البوتاسيوم في الطعام من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية. لكن لا ينبغي أن تزيد الجرعة اليومية من مكملات البوتاسيوم للنساء فوق سن 40 عن 3500 مغم. ويحذر الأطباء من الاستهلاك المفرط لمكملات البوتاسيوم، لأنه يمكن أن يلحق الضرر بالجهاز الهضمي والقلب. يمكن الحصول على البوتاسيوم عن طريق تناول الموز والبرتقال والشمام والمشمش والغريب فروت أو السبانخ والقرنبيط المطبوخ والبطاطا والبطاطا الحلوة والمشروم والبازلاء والخيار والقرع والخضروات الورقية وأسماك القد والتونة والبقوليات وفول الصويا.

* الفيتامين B12

يعد أحد أهم الفيتامينات للمرأة فوق سن 40، لأنه ضروري لوظيفة الدم والدماغ الطبيعية. عندما تكون أصغر سنًا، يمتص الجسم الكمية الضرورية من الفيتامين B12 من الأطعمة، ولكن مع التقدم في العمر تنضب مستويات حمض المعدة وتنخفض معدلات امتصاص الفيتامين B12، ولهذا ينصح الأطباء والخبراء بالبدء في تناول مكملات الفيتامين B12 إلى جانب تناول الأطعمة الغنية به. يقدر الاحتياج اليومي للفيتامين B12 للنساء فوق سن 40 بنحو 2.4 ميكروغرام. وتشتمل قائمة المصادر الغذائية الغنية بالفيتامين B12 على اللحم البقري والكبد والدجاج وأسماك السلمون والتونة والمحار والحليب قليل الدسم والجبن والبيض والحبوب الكاملة.

* مكمل الكالسيوم

يوصف الكالسيوم بأنه المعدن الوحيد الضروري لصحة العظام، خاصة مع التقدم في العمر. ويلعب دورًا رئيسيًا في تحسين الصحة العامة أيضًا. يعد الكالسيوم ضروريًا لنمو العظام والحفاظ على قوتها بالإضافة إلى أداء وظائف القلب والعضلات والأعصاب بشكل صحيح وتعزيز تخثر الدم بشكل سليم. تبلغ متطلبات الكالسيوم اليومية للنساء فوق سن الأربعين 1200 مغم تقريبًا، وتحديدًا 1000 مغم يوميًا للنساء ما بين 40 إلى 50 عام و1200 مغم للنساء الأكبر من 50 عامًا. ويمكن الحصول الكالسيوم من الحليب واللبن والجبن والخضروات ذات الأوراق الخضراء الداكنة مثل السبانخ ومن البازلاء والفاصوليا المجففة والحبوب الكاملة المدعمة بالكالسيوم.

* مكمل المغنيسيوم

إن المغنيسيوم هو معدن أساس يعمل على استقرار ضغط الدم وهو مهم للغاية للنساء فوق سن الأربعين، وخاصة النساء المعرضات لخطر ارتفاع ضغط الدم. يساعد المغنيسيوم الجسم على امتصاص الكالسيوم وتعزيز وظائف العضلات والأعصاب والقلب. تُقدر الحصة اليومية الموصى بها من المغنيسيوم للنساء بعمر 40 سنة هو 310 ملغ. مع التقدم في العمر، تقل قدرة الجسم على امتصاص الكالسيوم بشكل كبير، لذلك يمكن أن يساعد تناول مكملات المغنيسيوم و/أو الأطعمة الغنية بالمغنيسيوم مثل السبانخ والشوكولاتة الداكنة والأفوكادو والبقوليات مثل العدس والفول والحمص والبازلاء وفول الصويا والمكسرات مثل الكاجو واللوز والجوز والبذور مثل الكتان واليقطين والشيا والحبوب الكاملة والتوفو.ذ

* الفيتامين D

إن الفيتامين D قابل للذوبان في الدهون ويختلف عن الفيتامينات الأخرى لأنه يمكن أن يتم امتصاص معظمه عند التعرض لأشعة الشمس. ويلعب دورًا رئيسيًا في امتصاص الكالسيوم في العظام. تم ربط نقص الفيتامين D بمرض السكري وأمراض القلب والتصلب المتعدد وسرطان الثدي والقولون والمستقيم. يجب تضمين مكملات الفيتامين D3 في النظام الغذائي، لتلبية الاحتياج اليومي منه للنساء فوق سن 40 والذي يقدر بـ15 ميكروغرام. ويتوفر الفيتامين D في العديد من المصادر الغذائية مثل أسماك الماكريل والسلمون والتونة والجمبري والمشروم والحليب والزبادي والزبدة وزيت كبد سمك القد والبيض وعصير البرتقال الطازج والشوفان، بالإضافة إلى منتجات الصويا.

* مكمل البروبيوتيك

لا ينتمي البروبيوتيك إلى قائمة الفيتامينات المطلوبة للنساء فوق سن الأربعين، إلا أنه من المهم تناوله لأنه يلعب دورًا مهمًا في تحسين صحة المرأة. وفقًا للدراسات، يحافظ البروبيوتيك على صحة الأمعاء وخفض الوزن، بالإضافة إلى تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسكري والسكتة الدماغية. وتشمل قائمة الأطعمة المخمرة الأكثر شيوعًا والتي تحتوي بشكل طبيعي على البروبيوتيك، أو المضاف إليها البروبيوتيك، الزبادي والكومبوتشا ومخلل الملفوف والمخللات والكيمتشي والخبز المخمر وبعض أنواع الجبن.

* الأحماض الدهنية “أوميغا 3

تساعد مكملات أوميغا-3 في تقليل التأثير السلبي للشيخوخة، مثل أمراض القلب والتدهور المعرفي. كما تسهم في خفض مستويات الكوليسترول، وتقليل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية، وتقوية الذاكرة. تتراوح الجرعة اليومية الموصى بها من أوميغا-3 ما بين 250-500 مغم كحد أدنى. وتتوافر أحماض أوميغا-3 الدهنية في أسماك السلمون والقد وزيت كبد القد والمحار والسردين والأنشوجة وبذور الكتان والشيا وعين الجمل وفول الصويا.

تعليقات الزوار
Loading...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقالمزيد